Booking.com

الكتاب

الأعضاء
  • عدد المشاركات

    31
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ اخر زياره

السمعه بالموقع

0 عادي

عن العضو الكتاب

  • الرتبه
    عضو جديد
  1. تحية لراعي النزية .. على هذا السرد التاريخي .. من المعروف أن الشيخ عبداللطيف بن محمد العون حكم الزبير خلال الفترة 1289 - 1291 هـ .. وكذلك ابنه خالد فيما بعد ( 1314 - 1325 هـ ) .. ولكن ما يخص ابن عمهم فراج بن ( محمد ) اللعبون .. فيبدو أن الاسم غير دقيق .. فحبذا لو تفيدنا بالمصدر .. أضم صوتي للأخ راعي سمحا .. فالمصدر مهم في مثل هذه الروايات .. ودمت لنا سالماً يا راعي النزية ،،
  2. أهلا بنويّر بنت عبيد .. الموضوع نوّر بنويّر .. أما من ناحية ( يستاهل ) فهو يستاهل ( لا جدال ) .. أما من ناحية ( ينرحم ) فهو ما ينرحم .. لأنه لعب مع أندية الممتاز هذا الموسم لا تنسين ( ولي العهد ) .. أما من ناحية ( مبروك ) بدون الكاف الثانية .. فالله يبارك فيك .. أما من ناحية ( موب لازم توقيع ) .. فنقول تكفي ( صورة الريم ) ؛) .. ولك التحية ،،
  3. يالسعودي .. تسلم على النقل .. والنشر .. وهذا ما تمنيناه .. وانتظرناه ( طويلاً ) حتى ظننا أن الموقع لن يظهر !! .. ولكن الحمد لله .. ها هو الأمل يتجدد .. ويقترب من التحقق .. الموقع يحتاج متابعة يومية .. لتحديث الأخبار على الأقل .. أذكر الموقع الأول أن الأخبار فيه متأخرة جداً .. الفريق يلعب هنا وهناك .. يسافر ويعود .. يكسب ويتعادل .. والخبر على الصفحة الرئيسية لم يتغيّر !! .. الوضع أصبح مختلف الآن .. فالفريق يلعب في الدرجة الممتازة .. والصحف ووسائل الإعلام سوف تنقل في الغد القريب من الموقع الرسمي للنادي .. ومنتدياته .. لهذا لابد من الحرص على التفعيل والتحديث ومواكبة الحدث أول بأول .. وتوفير المعلومة الدقيقة .. والبيانات الصحيحة .. عن كل ما في الموقع مما يخص النادي ويرتبط فيه .. حتى معلومات مدينة حرمة التي ينتمي لها النادي لابد وأن تتوافر بشكل دقيق .. يظهرالصورة الطيبة لها ولأهلها .. التحية والشكر للقائمين على الموقع .. ونحن بانتظار الانتهاء منه .. واكتمال باقي أقسامه .. والله الموفق ،،
  4. نعم حققه الفيصلي والذي لم يشرف مدينة حرمة فقط بل شرف جميع المدن والقرى المجاورة لحرمة .. أحسنت يالمجمعاوي .. نلمس في موضوعك أن الفرحة والسعادة تعم الجميع .. وهذا ما كان يهم الفيصلي ورجاله .. أن يدخل السعادة للقلوب المتشوقة .. والمتعطشة لنصر وإنجاز مشرّف .. كل ( سدير ) تحتفل بفارسها الذي رفع رأسها .. كل الشكر لرجالات حرمة .. وأسرها الكريمة الداعمة .. الدريس والعقيل والمدلج والماضي واللعبون والعبدالكريم وغيرهم وغيرهم .. فهم كالجسد الواحد .. ولله الحمد .. كل الشكر لنساء حرمة .. نعم لا حرمنا الله من ( دعاويهن الطيبة ) .. الصادقة .. وجهودهن المباركة .. فتاريخ حرمة يزخر بمواقفهن المشرفة .. وحضورهن المميز .. كل الشكر للإدارة والجماهير واللاعبين .. على ما قدموه لهذا النادي .. من الوقت والجهد والمال .. وعلى رأسهم الأخ فهد المدلج .. الذي سخر كل وقته وجهده لخدمة هذا النادي .. وتوفير الجو الصحي المناسب للاعبين في كل مناسبة .. متحملاً ما يترتب على ذلك ومعه أهل بيته الكرام .. الكبير والصغير .. ممن دعموه معنوياً قبل كل شيء .. فلهم الشكر الخاص .. ( وهذي ضريبة المسؤولية ) .. دامت لنا حرمة .. بأهلها وكيانها وفيصلها .. ودامت أفراحها ،،
  5. الأعزاء .. السعودي وأبو حسام وراعي جلاجل وصقر حرمة .. بارك الله فيكم .. وبحضوركم .. ومشاركاتكم الثمينة .. والتي تدل على حب ووعي وصدق .. (( خدمة (حرمه) اجتماعيا ورياضيا وثقافيا )) السعودي .. بالفعل هذا الثالوث مكمل لبعضه .. والفيصلي عرف عنه التفوق في نشاطات متعددة .. ولا يقتصر حضوره وتشريفه على كرة القدم .. وهذا سبب تفوّقه الدائم ولله الحمد .. نأمل الاستمرار والمواصلة .. والدعم المستمر .. لأبناء النادي .. ومن يقوم عليه .. بدون دعم لا يكون هناك إنجاز .. تسلم يالسعودي .. ولا تبخل علينا بإطلالتك .. (( ألف مبروك لنا جميعاً أبناء منطقة سدير الحبيبة )) نعم يبو حسام .. مبروك لأبناء سدير الغالية .. والتي تثبت يوماً بعد يوم .. أن شعبها ( أهل ) و ( يد واحدة ) .. فوالله وأنت تكتب جلاجل كأني أقرأها ( حرمة ) .. والله .. لا فرق .. دمت لنا صديقاً قريباً .. محباً .. (( انا من أبناء جـــلاجـــل . . وأفـتـخــر بإنجاز أبناء ســـــــــدير أبناء ( حـرمـة ) )) راعي جلاجل .. والله هذا السطر يكفينا فخراً .. ويدل دلالة واضحة وجليّة .. أن سدير وطن كبير كبير كبير بأهله .. كل الأماني لفريق سدير بالتوفيق .. (( مبروك لنا وللجميع وصول بطلنا العنيد ونعم الفريق ونعم المدينة وأهلها. )) صقر حرمة .. ونعم فيك ( منا وفينا ) .. وأنت من حمام الدار .. أما الشعار فهو شعارنا دائماً وأبداً .. والحمد لله عُرف عن أهل حرمة التواضع .. والفيصلي ولاعبيه مثال لذلك .. دمت صقراً لحرمة .. لكم وافر التحية والتقدير ..
  6. نيابة عن أهالي حرمة .. يوجه النادي الفيصلي الدعوة لجميع أندية الممتاز .. في الشرق والغرب في الشمال والجنوب أو في العاصمة الرياض . للقدوم لمنطقة سدير وتشريفهم في مدينة حرمة .. للاستمتاع بجوها العليل وتاريخها الأصيل وشعبها النبيل ومشاهدة الفن العنابي الجميل .. جواً بالطائرة أو الهيلكوبتر أو براً على السيارة أو السيكل أو حتى مشياً على الأقدام .. ( حرمة ) ستكون مقصد ( 11 ) فريق ممتاز سيتوافدون عليها - بإذن الله - كيف لا والفيصلي يقطن هناك !! .. لله درك يالعنابي .. وهنيئاً لك يا حرمة . الدعوة خاصة بالأندية صاحبة التقدير الممتاز .. يمنع دخول ( الملاقيف ) بالذات اللي تقديرهم ضعيف !!
  7. ( مرتاح ) تسلم وتشكر .. ونعيد لك التهنئة والتبريك .. لأنك تستاهل .. لكن نبي وعد منك بهالمناسبة - كمشرف على القسم - إن العمل يزيد والقسم يزدهر .. فالخمول وعدم المواكبة للحدث .. لا يناسب فريق يلعب في الدرجة الممتازة .. ( قل تم ) .. ( مرتاح ) أحبك ولا علمّت يالفيصلي .. لكن هالحين أبعلم خلاص ..
  8. كلام من ذهب .. لمن يتفكّر .. كل التحية لك يا راعي حرمة .. والتبريكات لرجال حرمة .. ولمن يقوم على النادي ..
  9. لا فض فوك .. أو فيك .. أو فاك .. لا فرق .. فالأفواه اليوم مشغولة بالابتسام .. سواء كانت مرفوعة أو منصوبة أو حتى ( مكسورة ) !! .. فسدير كلها تبتسم لفارسها الذي رفع رأسها .. وتجاوز بها الحدود ( الأوليّة ) إلى ( الممتازة ) .. كلمات رائعة عزيزي مسفهل لا تستغرب منك .. تستحق أن تبروز وتعلّق للذكرى .. دائماً وأبداً .. حتى تطلع عليها الأجيال المتحضرة .. جيلاً بعد جيل .. والخفافيش المندسة .. خفاشاً بعد خفاش !! .. كل التحية لك .. وكل التبريكات لسدير وأهلها .. ولحرمة ورجالها ..
  10. آه يا مسفهل .. كم اسفهلينا اليوم .. لا فض فوك .. أو فيك .. أو فاك .. اختر أيها شئت فالأفواه اليوم مشغولة بالابتسام ..
  11. بالتوفيق لهذه الأسرة الكريمة .. كبارها وصغارها .. النحيط أمراء الحصون قديماً .. تاريخ حافل .. نتمنى أن يجدّ جيلهم الحالي في إحياء تراث الأباء والأجداد .. وتوثيقه ونشره من جديد .. كما فعلت بعض الأسر مع روادها ومشاهيرها .. فالتاريخ أحياناً يحتاج لمن يبرزه .. ويظهره بشكل متجدد وحديث .. وإلا فقد يُنسى .. ولا يذكره أحد .. نشدّ على أيديهم .. رغم أننا يالشقردي ( لم نعرف بعد محتوى المجلة ) .. لذا نتمنى منك كأحد أفراد الأسرة أن تعطينا ولو صورة مبسطة عن المجلة .. خاصة وأن العيد انتهى - كل سنة وانت طيب - .. والمجلة المفترض أنها وزّعت - حسب كلامك - في العيد .. فياحبذا لو تتحفنا ببعض ما فيها .. للمعلومية فقط .. فكما هو معروف فقد سبق وأن أصدرت بعض العوائل مثل هذه الإصدارات .. أقربها على سبيل المثال مجلة آل لعبون .. التي احتوت تاريخ الأسرة ونشاطاتها وأخبارها ومنجزاتها .. وقد غطت تكريم المتفوقين في الأسرة الذي رعاه معالي وزير التربية والتعليم العام الماضي .. إلى آخره من الفعاليات والنشاطات .. على العموم هذا شيء مطلوب .. ومرغوب .. التنافس ( الطيب ) بين أهالي حرمة .. على كل ما فيه رفعة وخير وتقدم .. يجعلنا في الصفوف المتقدمة دائماً .. تنافس للنهوض بتاريخهم وتاريخ أجدادهم وبلدانهم .. في كافة المجالات .. وعبر كل الوسائل .. أختم ببعض قصيدة لحميدان الشويعر .. قالها فيكم يالشقردي .. يممتها ابن نحيط كساب الثنا ....... ورث الشيوخ من أول الدنيا ولد الحديثي والذي من لابة ....... ترثه تميم وفروعه العليا يابن نحيط الله لي من عيله ....... خليتهم في الوشم في رجوا يرجونني وانا ارتجي من خير ....... والفضل من ندواك في يمنا وسلامتكم ،،
  12. مدينة حرمة .. درة سدير .. مدينة الشعراء .. ديرة ابن لعبون .. فريق الفيصلي .. شبح سدير وفارسه .. سفيره الأبرز .. فخر أندية سدير كلها .. الخ الخ : ) .. هكذا كان صدى حرمة وفريقها المتوّج هذا اليوم .. عبر التلفاز وفي كل أنحاء العالم - حيث يصل بث القناة الرياضية الثالثة - كانت ليلة من ليالي المجد الحرماوي الخالدة في ذاكرة التاريخ .. عاد هذا الاسم من جديد يتردد على كل لسان .. المادح والمعجب والمذهول بل وحتى الحاسد .. لم يدع الفيصلي اليوم أحداً إلا وسلب عقله .. وانتزع إرادته .. وكسب تعاطفه !! .. بأداء فني رجولي - ممتاز - يجعل المتابع يعتقد من أول وهلة أن الفريق لا ينتمي إلا للممتاز .. فالهدوء على لاعبيه .. والثقة واضحة مع كل تمريرة وكل لمسة .. عقلانية في الهجوم وحنكة في الوسط واتزان في الدفاع وثقة في الحراسة .. وتعامل سليم ومنطقي مع الخصم دون استهتار أو تسرّع ولا انكماش أو تشنّج !! .. هل رأيتم المثلثات والمربعات في وسط الملعب بقيادة الفهد النجم الساطع في سماء الكرة .. هل تابعتم اللمسة الواحدة والماتعة في الهجوم بقيادة الأسمر هوساوي .. هل شاهدتم الضبط الدفاعي وإحكام الرقابة في الدفاع بقيادة الواثق الشويع .. أما حراسة المرمى فلا أشك أن أحداً لم يقف احتراماً للأسد عيسى .. الذي أبطل مفعول كل كرة .. شاردة كانت أو واردة : ) .. حين قيل أن اللقاء - منقول على الهواء - ترددنا في تقبّل الأمر حرجاً .. ولكن مع ضربة البداية وأول هجمة إلى صافرة النهاية .. تمنينا لو طال اللقاء ومعه النقل على الهواء .. فالفريق - محترف - بمعنى الكلمة أكثر من بعض الفرق التي تتواجد في الممتاز منذ سنوات وعاصرت الاحتراف من بدايته !! .. إذن وبعد هذا كلّه هل ( الكأس ) كثير على هذا الفريق ؟! .. وهل ( الممتاز ) غريب عليه وبعيد ؟! .. لا أعتقد !! .. لقد أطلق - نجوم الفريق - صرخة النصر التي دوّت في جنبات الملعب وتردد صداها في كل سدير .. وعبر كل الآفاق .. (( الممتاز ولا غير الممتاز )) !! .. لا ضعيف ولا مقبول ولا جيد ولا حتى جيد جداً مرتفع : ) .. بل الممتاز هو الطموح والهدف .. ولا شيء مستحيل مع عزيمة الرجال وتكاتفهم واتحادهم وإخلاصهم .. القائد المحنك - الفهد - يرفع الذهب عالياً .. والجميع يصفق إعجاباً .. ***** ختاماً نقول .. الحمد لله على ( النصر ) .. أولاً وقبل كل شيء .. والفوز بالكأس هذه المرة ماهو إلا خطوة - جديدة - في مسيرة ( المجد ) الفيصلي .. والقادم - بإذن الله - أجمل وأفضل وأروع .. والتهنئة لمن أخلص وقدم الجهد والوقت والمال .. من رجالات حرمة الأوفياء .. أعضاء شرف .. ومجلس إدارة .. وجهاز فني .. ولاعبين .. وإعلاميين .. وجماهير وفية في كل أنحاء المملكة .. والشكر لكل الأسر الكريمة الداعمة .. التي قدمت الرجال والأموال .. لدعم مسيرة النادي .. العقيل والعبدالكريم واللعبون والمدلج والماضي والدريس .. وغيرهم وغيرهم بلا استثناء .. والشكر لكل الجهاز الإداري .. الذي قدم الغالي والنفيس .. وسهر على راحة الفريق .. الاخوة الأساتذة / فهد المدلج وخالد السيف وعبدالمحسن اللعبون ووائل المدلج والضاوي - شمعة النادي - والجندي المجهول عبدالحميد اللعبون .. والبقية الباقية دون استثناء .. والشكر والتقدير والاحترام .. للجماهير الغفيرة المخلصة التي كانت الرقم الصعب في النهائي .. والتي دعمت الفريق في كل مراحل البطولة من أول لقاء وحتى هذا اللقاء .. وأخص من حضر من خارج مدينة حرمة سواء من الرياض أو البلدان المجاورة لها .. وهذا غير مستغرب على من ينتمي لهذا البلد .. فمهما بعُدت المسافات وطالت الغربة .. يبقى القلب ينبض بحرمة !! .. وعلى المجد دوماً نلتقي .. ***** الفيصلي أول بطل لأول كأس في عهد الملك عبدالله .. هكذا هي الأولوية !! .. ***** ## شكر وتقدير خاص للغائب الحاضر .. الأستاذ خالد السيف .. نائب رئيس النادي .. الذي غاب اليوم عن فلاشات التصوير وعدسات الكاميرات .. ولكنه باقٍ في الذاكرة والصورة والإنجاز .. دمت لنا ياخالد .. إلى الممتاز - بإذن الله - ونحن معكم .. ***** والتحية والتهنئة للجميـــــــــــــــع ،،
  13. الأخ عطيب .. ما يحتاج دعوة وأنا أخوك .. هذا واجب .. الأهم .. الروح تبقى على ما كانت وأفضل .. لان مثل هاللقاءات غالباً ما تحسمها الروح العالية للفريق .. والله يقوي اللعيبة .. ومن وراهم .. تحية لك يالعطيب ..
  14. [align=center]رجال الفيصلي .. يغلقون ( مدرسة الوسطى ) ويفتتحون ( مدرسة نجد الكبرى ) !! [/align] [align=center]بأقدام ذهبية .. نجوم سدير يقتحمون نهائي كأس الاتحاد السعودي[/align] لا عجب في فوز الفيصلي اليوم على فريق الرياض الملقب بمدرسة الوسطى .. والقادم من الممتاز بعد طول بقاء فيه .. ولكن العجيب هو الصمت المطبق – هنا – في المنتديات .. وبالأخص الرياضية منها !! .. فلا خبر ولا إشارة .. ولا حتى تهنئة !! .. فهل الإنجاز لا يستحق ؟؟!! .. لذا فـ الشرهة كبيرة : ) .. فلابد من إعطاء هذا الكسب وهذا الإنجاز - حقّه الكامل - وقبل هذا وذاك النجوم الذين سطّروا بأقدامهم وروحهم وإخلاصهم .. أروع الصور في التضحية وأقصى درجات الإصرار والرغبة .. في قهر المستحيل .. والوصول بالفريق إلى منصات الذهب .. والتتويج به بإذن الله .. في النهائي المرتقب .. لذا نقول - قوموا من نومكم - واحتفلوا بالكتيبة العنابية .. التي شرّفت البلد وأهله .. حتى أصبح اسم الفيصلي على كل لسان .. وفي كل خبر وبيان .. في النشرات الإخبارية .. والتقارير اليومية .. والتغطيات الصحفية .. وصولاً إلى المباريات التلفزيوينة .. والقادم أحلى وأجمل بإذن الله .. فقط .. شريطة أن نفيق من هذا السبات العميق .. ونعطي كل من تعب وأخلص كل دعم وترحيب وتقدير .. ألف مبروك للعنابي .. ألف مبروك لحرمة الأمجاد .. ألف مبروك لسدير الشامخ .. والشكر كل الشكر .. لهيئة أعضاء الشرف ومجلس إدارة النادي وجهازيه الإداري والفني .. وقبلة على جبين كل لاعب عنابي ساهم بهذا الإنجاز الفريد .. وموعدنا - بإذن الله - مع الذهب .. في النهائي المرتقب .. والله الموفق ،،