Recommended Posts

أحيــــــــــــانا ؟؟

يفر مني القلم..

ولا أجد حتى الاوراق...

تبكي الكلمات بداخلي...

وتشكوا حروفي الإرهاق..

فأنا من يطاردها

بموطني..

بمدينتي..

أبحث عنها في كل زقــــــــاق..

أحيانـــــــا..

عندما تشتد عواصفي..

وتثور براكين بتضاريسي..

يخون قلبي في أحشائي..

ويبادلني شعوري النفاق..

تطير اسراب الطيور..

وأعجز أنا اللحـــــــــاق..

أحيانا..

لا أجد نفسي في سكوني..

ولا أجد الدمع في جفوني..

فأدرك

أني غادرت مضمار السباق..

فاتني المجد وانتهى..

خلا من داخلي فخري..

إغتال صبري أمالي العتاق..

أحيانا..

أناديه يا قلمي..

كم كنت أنيسي بوحدتي ؟؟

وكم با دلتك في غربتي الأشواق..

كم تغنينا في ظلمة ؟

وكم رقصنا على نور شمعة ..

وسجائر تزيدي صدري إحتراق..

أحيانا..

أجدك يا قلمي الوحيد في أملي..

فجر أنتظر منه الإشراق..

لأنك أنت من زار بحاري..

من بلغ بها كل الأعماق..

أحيانا..

وبصراحة يا قلمي..

أراك ألوان لوحتي..

وأنت شكلي وخريطتي..

وأنت ........ وأنت..

الذي لا أقوى عنك الفراق..

أصبحت شهادة ميلادي..

وبسمائي أنت نجم براق..

وأحيانا..

أفصل الألم عن حياتي..

وأرقص الفرح مثل كل البشر...

فأجدك يا قلمي..

تنفر مني..

وتعاديني حتى الأوراق..

أنت مجنون يا قلمي..

أو أني قريب الى الجنون أساق

رابط هذا التعليق
شارك

ابدعت اخي ابو شلاخ...

ابدعت لكل معاني هذه المفرده...

بوح يستدعي الوقوف والقراءه بعين القلب ...

قصة وفاء لاتخلو من الم حائر لايدري متى تنتهي مراسم الاحتفاء به....

اشكرك على فرصة الانتقال معك الى خيال من خيالاتك التي لا اخالها الا بهذه الشفافيه والحيره...

تقبل تحياتي

غريب

رابط هذا التعليق
شارك

من فضلك سجل دخول لتتمكن من التعليق

ستتمكن من اضافه تعليقات بعد التسجيل



سجل دخولك الان