Booking.com
أبو أيمن

((((( قصيدة على رصيف القاعدة )))))

Recommended Posts

على رصيف القاعدة

- مَصَّاصةُ الدماءْ،

آكلةُ الرجالِ، والنساءِ، والأطفالِ الأبرياءْ،

عَدوَّةُ الجميع،

قاتلةُ الجميع،

.. على الجميع حاقدة..!

- تُفَجِّرُ الأنفاق والجسورْ،

تُفَجِّرُ المجمعات والقصورْ،

تُفَجِّرُ الباصاتْ..

تفجر الفنادقْ..

تفجر المطاعمْ..

في كل بُقعةٍ لها حضورْ..

في كل بقعةٍ لها ضحايا أبرياء..

في كل بقعةٍ لها قبورْ..

في كل بقعةٍ لها دمارٌ شاملٌ..!

وتَدَّعي بأنها مجاهدة..!

- عَدُوُّها الإنسان أينما وُجدْ..

عَدُوُّها التنوير أينما وُلدْ..

عَدُوُّها تطورُ الشعوب..

عَدُوُّها تقدمُ البلَدْ..

أيّ بلدْ..!

عَدُوُّها.. أن تجد الأوضاع مستقرة وراكدة..!

- كم فاخرتْ بالقتل والتدمير

كم فاخرتْ بالحرق والتفجير..!

.. باسم الجهاد في سبيل الله

تقتل الأطفالْ

باسم الجهاد تخطف النساء والرجالْ..

باسم الجهاد تقطع الرؤوس والأوصالْ..

باسم الجهاد تهدم البيوت، تحرق الغلالْ..

وتدعي بأنها منصورة، وراشدة..!

- في دول الإسلام.. فَجَّرتْ

ودَمَّرتْ..

وخطفَت وقَتَلتْ..

وهَدَمتْ..

وأحرقتْ..

وخَرَّبت..

ويتَّمتْ..

ورمَّلَتْ..

وتدعي بأنها خليةٌ راكعةٌ وساجدة..!

- إن كان للإسلام - في هذا الزمان - زمرةٌ

تعبثُ في بنيانه..

تهدمُ في أركانه..

تريدُ أن تجعل منه كائناً مشوهاً..

تريدُ أن تجعل منه وحشاً كاسراً بلا ضمير..

تريدُ أن تجعل منه قاتلاً

ديدنُه التكفير والتفجير..!

.. فهي خلايا القاعدة.

- إن كان للإسلام - في هذا الزمان - زمرةٌ

تعبثُ في تاريخه الجميل..

تريده ديناً يميل للظلامْ..

يميل للعداءْ.. ويكره السلامْ..

يميل للوراءْ.. ويكره الأمامْ..

يميل للدماءْ.. ويكره الأنامْ..

.. تريده ديناً.. ثقيلاً.. جامداً..

معانداً.. مراهقاً.. مغامراً..

مدمراً.. مخادعاً.. مشاغباً..

إلى الهلاك بالورى يميلْ..!

.. فهي خلايا القاعدة..!

- أسامة بن لادنٍ

وأيمن الظواهري..!

أحرقتما رسالة الدين العظيم النادرِ

شوهتما سماحة الإسلام في كل الدوائرِ..

شوهتما تواضع النبي والرسول الطاهرِ..

أحرقتما صحيفة الأمجاد والمفاخرِ..

على رصيف القاعدة..!

- أسامة بن لادنٍ

وأيمن الظواهري..!

هل نزلَ وحيٌ آخرٌ عليكما

غير الذي نحفظه

غير الذي نفهمه

غير الذي نقرؤه

غير الذي نفقهه

غير الذي نألفه

غير الذي نعرفه

غير الذي جاء به محمدٌ..!

على رصيف القاعدة..!

- أسامة بن لادنٍ

وأيمن الظواهري..

هل في جبال تورا بورا

جاءكم دينٌ جديدْ..؟!

يدعو إلى التكفير

والتفجير

والتعقيدْ..

يدعو إلى نسف قواعد الفقه التي نعرفها..

ومسائل التوحيدْ..

يدعو إلى العنف العنيدْ..

يدعو إلى التطرف البليدْ..!

على رصيف القاعدة..!

- أسامة بن لادنٍ

وأيمن الظواهري..

فجرتما خواطري..

أحرقتما دفاتري..

لم أعدْ أعرف باطني من ظاهري..!

.. غيرتما الدين الذي أعرفه

دين الحلال.. والحرام

دين السلام.. والوئام

إلى إسلام غادرٍ.. لا فرق فيه بين مسلم وكافرٍ

إلى إسلامٍ جامدٍ لا يعرف إلا القتل والتدمير

والتكفير والتفجير والإجرام..

على رصيف القاعدة..!

- أسامة بن لادنٍ

وأيمن الظواهري..

يا قاتلَيْ حمائمَ السلامْ..!

كم عددُ القتلى على أيديكما..

كم عدد الجرحى على أيديكما..

كم عدد الميتَّمين والميتَّمات..

كم عدد الأرامل المشرَّدات..

كم عدد الوسائط المدمَّرة..

كم عدد المواقع المفجَّرة..

.. فهل تقدم الإسلام خطوةً إلى الأمام..؟!

على رصيف القاعدة..!

- أسامة بن لادنٍ

وأيمن الظواهري..

ثوبا إلى رُشْدِكُما عن هذه البشاعة..

وغيّرا بضاعةً عن هذه البضاعة..

فهذه بضاعة الشيطان يا جماعة..

وهذه وصية الشيطان يا جماعة..

وهذه رسالة الشيطان يا جماعة..

وأنتما تُروِّجان هذه البضاعة..

تُنفِّذانِ هذه الوصية..

وتنشرانِ هذه الرسالة الشقية..

على رصيف القاعدة.

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

صــــــــــــــــح لــســــــــــــانــك

أبـــدعـــــــتـــ كــعـــادتــــــــكــ

ابو ايمن

خــالــصـ الــتــقـــديـــر والاحــتـــرااام ،،،

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

جاري التحميل