Booking.com
راعية جبل عسره

الواقع المرّ (قصة خيالية باللهجه الحرماويه)

Recommended Posts

مشكوورين على مروركم ...

القروي ... ابشر بالجزء اللي بيعجبك انشاء الله ... khaleejee.gif

اخونا .......... rolleyes.gif اجل جازتلك شخصية فهد cool.gif ومشكور على المرور

واليكم الجزء الرابع واسفه على التأخير ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

&&الجزء الرابع&&

ام فهد : هديل !!

هديل وهي خايفه : نعم يمه وش تبين ؟؟

ام فهد : مبعد لبستي ؟؟

هديل : طيب طيب الحين بجيكم

وتروح هديل للغرفه وتصك الباب وتقفله وترمي نفسها في السرير .. وتقعد تصيح وتصيح .. وتقول في نفسها .. اللي خفت منه صار ..

في غرفة الحريم ..

ام فهد : .. الله يسهل اللي فيه الخير ..

خالة منى (أمل ) : الله يسلمتس .. الا وينهي هديل ؟ ماشفناها

ام فهد : ايه هههه الحين بتجي .. روحي ياحصة ناديها ..

حصة : انشاء الله ..

وتروح حصة لغرفة هديل .. وتلقى الباب مقفول .. وقعدت تطقه الين فتحته ,,

حصة : وراتس ماجيتي ؟؟

هديل وهي تمسح دموعها : يعني ماتدرين ليه !

حصة : وشو ؟ عسى سواليف سلمان هذيك ؟؟ والله انتس بايخه .. اقول قومي بس خن نروح للمجلس ..

هديل : هاه !!

حصة : اقول حولّي تحت ..

هديل : طيب .

المهم وتلبس هديل ووتزين وتنزل للحريم وتدخل بالمجلس .. ويوم شافتها امل وقفت ..

امل : ياحيا الله هديل .. هلا بالعاروس ..

هديل وقفت في مكانها بعد هالكلمة !!، اللي خافت منه صار ، اللي كانت تحسب انه هواجيس وتروح مع الزمن صارت حقيقة ، ((هلا بالعاروس )) هالكلمة قعدت ترن في اذنها , تحاول تدور لها معنى ثاني غير اللي فهمته .. تبغى تصير في حلم والحين بتقوم منه ,,

وتقوم حصة وتمسك يدها وتقعّدها جنبها ..

حصة بصوت واطي بحيث مايسمعها الا هديل : وشفيتس تصنمتي عند الباب ؟؟

هديل : ...............

وفي مكان ثاني .. في المجمعة ..

كان ابو فهد وفهد وسلمان والعم سعود وولده عبد الرحمن ومنصور قاعدين في بيت سعود .. ويسولفون ويتذكرون ايام منول ..

بهاللحظة يرن جوال فهد .. يشوف اللي زاهم حصة .. ويرد ..

فهد : نعم ........ طيبين ....... وشو ؟؟ ........ الحين هم عندكم ؟؟ ......... ايه طيب ......... نبي نجي هالحين ........ يالله مع السلامة ....

الكل كان يشوف فهد ..

ابو فهد : من اللي زاهم .؟

فهد : ام يزيد .

ابو فهد : وش تبي ؟؟

فهد ــ قعد يشوف عمه وعياله ومابغى يحسسهم انهم اجناب (غُرب) ــ : تقول ان .. فيه .. خطاطيب لهديل . ــ ويبتسم ــ

منصور وبتدخل سريع : مين ؟؟!!؟؟

فهد استغرب من منصور .. وطريقته .. منصور تفشل وسكت بسرعه ..

ابو فهد : طيب يالله ياخوي قم معي نبي نروح لهم !

سعود : يالله ..

ويوم طلعوا ركب ابو عبد الرحمن (سعود) في سيارة منصور وابو فهد وسلمان مع فهد وعبد الرحمن لحاله ..

في سيارة منصور ..

منصور : يبه !! انت قلت لي انك بتخطب لي هديل اذا خلصت من دراستها .. صح ولا لا ؟؟

سعود يهز راسه بالايجاب

منصور : طيب وهذا اللي جايهم اليوم ؟

سعود : وش فيك انت ؟؟ اذا رحنا هناك اتفاهم مع عمك ..

منصور : اووكي

ويشغل السيارة .. ويمشون ..

في بيت ابو فهد ..

طلعوا اهل حمد .. ابو فهد ودع اخوه وعياله وراح ينام .. وام فهد دخلت غرفتها وقعدت تفكر في هديل ،، البنت الصغيرة (في نظر ام فهد ) تبي تعرس وتغدي حرمه ولها بيت وعيال ورجل ... اما حصة فقعدت تفكر بنفس الموضوع لكن من جهه ثانية ، هل حمد يناسب هديل ولا لا ؟؟ هل سلمان كلامه صحيح ولا غلط ؟؟ وفجأة تذكرت عبد الله . اللي من راح وهو لا زهم ولا تطمن عليهم ولا تدري عن اخباره ! ونامت هي وعيالها في المقلط ... سلمان وفهد كان اليوم بالنسبه لهم جميل جدا لانهم كانوا طالعين ومستانسين مع عمهم وعياله ثمين رجعوا واثر هديل جايين ناس يخطوبنها .... أما هديــــل فكانت حالتها صعبة مرة كل شوي تتذكر كلام سلمان عن حمد وفي نفس اللحظة تتذكر عبد الله واللي يسويه لاختها ,, وقاعده تقارن وتقول في نفسها هل بتصير حياتي صورة طبق الاصل من حياة اختي حصة ؟؟ ليه حظنا كذا يا بنات محمد ؟؟ ..... اما منصور ما نام طول الليل يتذكر من زمااااان كان عمه وابوه يقولون منصور لهديل وهديل لمنصور وهم كانوا بزران وهو اللي حط في باله هالفكرة ورسمها في خياله وحط كل مستقبله فيها وفي لحظة يجي احد ويتقدم لها .،. مع ان هديل كانت ناسية هالشئ نهائياً .

بعد يومين ....

الساعه 4:00 عصراً . في المقلط .

كان موجود ابو فهد وام فهد و سلمان .. وكان فهد رايح لشقراء يجيب حنان .. يسولفون ويتكلمون عن مواضيع شتى واهمها خطبة هديل ..

ويرن جوال سلمان .! ويشوف ..

----------------

منصور

يتصل بك ..

----------------

يرد ..

سلمان : ألوو .

منصور : هلا سلمان !

سلمان : هلا والله في وليد عمي .

منصور : الله يسلمك .. مشغول هالحين انت ؟

سلمان : لا والله . ليش ؟؟

منصور : لالا .. بس ابيك شوي .. الحين ابمر عليك .. زين ؟! انا عند بيتكم الحين .

سلمان : خير انشاء الله .. يالله ابجيك

منصور : مع السلامة .

ويقوم سلمان ..

ام فهد : وين تتروح له ؟؟

سلمان : يبي يمر علي منصور ,,

ابو فهد : ورا ما يدخل

سلمان : ماادري عنه ....... ويطلع ..

وفي غرفة هديل .. حصة كانت تحاول تقنع هديل انها ماترفض حمد . وتقول انه رجال طيب وولد حلال . ويكفي ان بنت اخته منى اللي من زماان وهي صديقتتس .. وان كلام سلمان كلام فاضي وماله داعي تفكرين فيه .. وان المكتوب يبي يصير .. يمكن طبعه مع ربعه يختلف عن طبعه مع اهله .. وبعدين ابوي سأل عنه ويقولون انه رجال محترم ووو.... الخ

هديل كانت تسمع اختها بس تقول لنفسها .. طيب هذا انتي ابوي سأل عن عبد الله كل الناس قالوا انه رجال محترم وطيب . والحقيقة لا .. ودي افضفض لتس بس ماابغى اجرح اخيتي اللي فتحت لي صدرها وقلبها ..

____ وبعد كل هذا ترد هديل بان ما فيه نصيب بينهم !! _____

جنب محطة الشلهوب .. وقّف منصور سيارته ومعه سلمان ..

سلمان باستغراب : وش فيك انت ؟! من ركبنا لا سولفتا ولاش . وبعدين توقفنا في هذا !

منصور بعد نفس عميق : والله ما ادري وش اقول لك ..

سلمان : نعم ؟!!؟؟ وش عندك انت ؟؟

منصور : ما عندي شئ .،.

سلمان بعصبيه : أجل وشوله جايبني فيذا ؟؟!

منصور : ................

سلمان : لحووووول .. شف تبي تحتسي ولا تنكسني للدار ؟!؟

منصور : هه ؟ لالا خلاص بتكلم ،، أسمع !

في حرمه .. بعد صلاة العشاء ..

ابو فهد : ليش يا بنيتي ؟ الله يهديتس .

هديل : بس يبه . ما كتب الله ..

ابو فهد : بس يا بنيتي انا شفت الرجال وقعدت معه ..وطلع رجالن تكانه ,,

هديل: ميخالف يبه .. ما فيه نصيب .. ـــ وتطلع من الغرفة ــ

حصة : خلاص يبه .. لاتغصبها .!

ابو فهد : انا ما ودي اغصبها . بس والله فشل في ابو حمد .. جاي وهو شايب مايقوى .. وقلت له تم !! ما ودي اكسر بكلمتي ، وبعدين مب كل يوم يبي يجي لها واحد مثل حمد ..

حصة : يووه ،، خلاص يبه لا يضيق صدرك ابروح احاول معها ..

ابو فهد : الله يعافيتس

وتروح حصة وهي ترقى في الدرج .. ورن جوالها .. شافت

------------------

ابو يزيد

يتصل بك ..

----------------

شافت الاسم وهي طايره من الفرح .. واخيراً تذكرها وزهم .. وردت على طوول ..

حصة وهي مستانسة : ألوو . هلا والله

عبد الله : هلا

حصة : هلا فيك .. وش اخبارك وش لونك ..

عبد الله بدون نفس : طيب

حصة : وش اخبار السفر ؟؟ اها استانستوا ؟؟

عبد الله : ..................

حصة : طيب متى تبي ترجع ؟؟!!

عبد الله : شوفي الحين انا في البيت ــ وتقاطعه حصة ــ

حصة بسعاده : رجعتا ؟؟! ماشاء الله متى ؟

عبد الله : اوهووه .. اصبري اكمل كلامي ... جيت وانا مقصر مرة. تعالي مع واحد من اخوانتس الحين سوي عشاي ! ميت من الجوع .

حصة بحنق : طيب

ويسكر السماعة ..وضاقت عليها الدنيا . وغمضت عيونها وفجاة لقت دموعها تنزل ,, راحت طيراان للصاله ومسحت دموعها وثمين دخلت المقلط تضف اغراضها .. ويشوفها ابوها ..

ابو فهد وهو مبتسم : هاه يا حصة بشري عساها وافقت ؟؟

حصة : ماادري . مارحت لها .ـــ وقعدت تضف اغراضها واغراض عيلانها وجمعتهن في الشنطة وبعدين قامت وحبت راس ابوها ــ

حصة : مع السلامة يبه ، ابو يزيد جاء من السفر.

ابو فهد : ماشاء الله تحمدي له بالسلامة عني ..

حصة : يوصل انشاء الله ،، الا يبه وين فهد ؟!!؟

ابو فهد : وشوله يابنيتي ؟

حصة : ابيه يوديني لبيتي .

ابو فهد : رايح يجيب حنان .. ماضنتي يجي الحين .. الا ورا ما يوديتس عبد الله ؟؟

حصة : لا يبه تدري جاي من السفر تعبان .

ابو فهد : اييييه .. اجل اصبري الين يجي فهد .

حصة : وشو ؟؟ لا يبه لازم اروح الحين !!

في هاللحظة يدخل سلمان اللي رجع مع منصور..

سلمان : وين تتروحين له ؟!

حصة : بروح للبيت جاء ابو يزيد .. ولا عندي احد يوديني

سلمان : تبين يوديتس منصور تراه عند الباب الحين .؟.

حصة بفرح : ايه ايه

سلمان راح وهو مستغرب من حصة .. غريبة تركب مع منصور ... طيب ليه ما تحتري فهد ؟

المهم يجي عند منصور في الشارع وهو في سيارته ..

سلمان : ............

منصور : وش جابك ؟!

سلمان : وش جابني ؟ جابني اللي ما بعد ودّاك ..ههههههههههه

منصور : هههههههههههههههههههه .. ياحليلك ..خير وش بغيت ؟

سلمان : مشغول انت الحين ولا ؟

منصور : ما عندي شئ يابن الحلال وش تبي

سلمان : ابيك تودي اختي حصة ولا عليك امر لبيتها .. لانها مالقت احد يوديـــ .... ـــ ويقاطعه ــ

منصور : ايه ايه .. نادها يالله .. ما بين الاهل كلافه ..

سلمان : الله يجزاك خير ,, اصبر شوي

وينادي حصة بعد ماسلمت على امها وهديل وراحت لسيارة منصور وركبت هي وعيالها ومنصور وسلمان ..ووصلوا ..

حصة : الله يعافيك يا منصور .. اشغلناك ..

منصور : لا والله عادي ..

وتنزل هي ويزيد واسامه للبيت وتدخل ..

حصة وهي تفتح اللمبات : بسم الله .

عبد الله : جيتوا ؟؟!

حصة : بسم الله وش تزين في ذا الظلمة ؟؟

عبد الله : قاعد احتري العشاء ونمت ..

حصة فصخت عباتها وجدعتها في الصالة ودخلت المطبخ ..

يزيد واسامه كانوا واقفين يشوفون ابوهم ..

عبد الله وهي متسند على التكية : وشلونكم ؟

يزيد : طيبين

عبد الله : جبت لكم هدية . تبونها؟؟

يزيد واسامة بفرح : اييه !

عبد الله وهو يقوم : اصبروا ....ـــ ويفتح الدالوب ويطلع منه علك (مستكه هذاك اللي لونه الاخضر ) ــــ..

عبد الله وهو يمد لهم العلكتين : خذوا الهدية

يزيد وهو مستغرب : بس هذي ؟!

عبد الله وهو منقهر : اجل وش تبي ؟؟

يزيد وهو خانقته العبرة : مابي شئ .. ـ ويرووح يركض لغرفته ــ

ويعطي العلكه لاسامه .. وياخذها اسامه وهو مستاانس ..

عبد الله : حبيب اسامه .. شاطر ..

اسامه : ههاهاها ..

وكانت حصة تسمع كل الحوار اللي بينهم وتضحك من حر ماتوجس ..

سلمان كان في غرفته ... يفكر في كلام منصور ... معقولة كان يبي هديل من زمان ... طيب ليه ماقال لابوي ...

اما هديل فكانت في المطبخ تسوي شاهي .. وتتذكر كلام اختها حصة .. وقالت علشان ما اضيق صدر ابوي وامي وعلشان ما اترك اغلى حبيبة لي منى .. يمكن سلمان كان يمزح او مثل ماقالت حصة ان طبعه يختلف . وفجأة تجيها رسالة من منى,,,

--------------------------

_ قليبي_

كيف الحال ..

وش اخبارك يا مرت خالوو ..

المرسل :

قليبي

**************

----------------------------

ضاق صدر هديل بعد كلمة ((مرت خالوو)) .. وقررت انها ....

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

basmala.gif

سلام عليكم .............

وياسلام عليك ياراعية جبل عسيرة ,,,,,من ابداع الى اخر ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,ابساللك سئوال وباطلب طلب

السئوال هل حددتي الخاتمة يعني كم جزء ولا لا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟زكم نتوقع من جزء (يعني متى الحلقة الاخيرة ,اخاف القصة تصير مثل المسلسلات المكسيكة ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,)))))))بس لو طولت بتطلع حلوة.

الطلب لو خلصتي من هالقصة ما توقفي توصلي من قصة الى اخر Ta_clap.gifTa_clap.gifTa_clap.gif

ودي اخطب هديل.................................................................واين اهلها,,,,,واحد عاش مع القصة GlolololooooooooooooooSH.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

هلااااااااا بكم ...

مشكووور اخوي حرماوي على المرور ...

وانشاء الله الجزء السادس بيصير الجزء الاخير ...

واااااسفه على التأخير ..

واليكم الجزء الخامس

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

&& الجزء الخامس&&

العصر الساعه 4:30

في المقلط .. كان موجود ابو فهد وعياله وابو عبدالرحمن وعياله ...وطول الوقت كان منصور يشوف سلمان ,, وكان سلمان لاهي في السالفه ولاهوب لمه ... ومن سالفه في سالفه .. وقام فهد يبي يجيب الشاهي .. ويدخل في الصالة ويلقى حنان قاعده مع هديل وتسوولف معها وهديل مهيب معها ماغير قاعده تهوجس في القرار اللي وصلت له .. يوم دخل عليهم فهد .. قامت هديل .. وراحت لفهد .. حنان قطعت سالفتها ودرت ان هديل مافهمت شئ من اللي قالته ..

هديل : فهــــد ..!! ناد ابوي الله يعافيك ...

فهد : طيب .. زينتو الشاهي

هديل : ايه هذاهو على الماصة ..ـــ وتروح تجيبه ـــ

هديل وهي تمد الصينية .: ناد ابوي لاتنسى !!

فهد : ايه طيب ـــ ويروح للمجلس ـــ

داخل المجلس كان منصور منقهر من برود سلمان .. ولا كاني قلت له شئ ... ويجيهم فهد ..

فهد : يبه رح لهم يبونك ..

ابو فهد : من يبيني

فهد بصووت منخفض : هديل

ابو فهد وهو يقوم : وش تبي هديل ؟؟ ـــ ويطلع ـــ

منصور من سمع اسم هديل قعد يشوف فهد وفجاة طارت عيونه لسلمان .. وقام له ... وقعد جنبه ..

منصور بصوت مايسمعه الا سلمان : تعال برا ابيك !!

وقام سلمان ومنصور للحوش ..

في الصالة ابو فهد جاء لهديل ...

ابو فهد : هاه ياهديل .. وش بغيتي ؟!

هديل وهي منزله راسها : يبه انا .. انا وافقت على حمد .

ابو فهد وهو فرحاااان : مبروووك يابنيتي مبروووك .. بس عساتس استخرتي .. هذا عرس عاد مهوب لعبه ..

هديل : ................

ابو فهد : يالله اجل بروح ابشر الجماعة ...ـــ ويرجع الى المجلس ـــ

هديل قعدت على الكنب ,, وحست انها تسرعت ,, وتقوول : ياربي اللي سويته صح ولا غلط .. انا خايفة من اللي يبي يجي ..... وراحت للمطبخ تشرب موويه ..

وكان في الحوش منصور يتكلم مع سلمان ..

منصور : طيب انا قلت لك كلم ابووك ..

سلمان : صدقني ماجت الفرصة المناسبه اني اقوول له ..

منصور وهو منقهر : طيب وش تبي هديل من عمي ؟؟!!

سلمان : وش دراني انا ..

منصور وهو يمسك ثوب سلمان ومعصب: وشلوون ماتدري .. انا ليش كلمتك اجل ..

سلمان وهو يبعده : ابعد بس ..ماتقولي وش تبي انت ؟

منصور بصووت عاالي : أنــــااااااااا ابــــــــي هديـيييييــــيييل ...

وهديل كانت بالمطبخ تشرب مويه .. والدريشه قريبه من منصور وسلمان .. وفجأه سمعت منصور وهو يقووول sad.gifانا ابي هديل) ووقفت في مكانها مستغربه ...

وومنصور وقف وهو ساكت .. سقطت به ارضه ووجهه صار احمر وراح للمجلس .. يوم جاء بيدخل .. هون ...رجع براا وفتح الباب وطلع من البيت ,,,

كل هالوقت كان سلمان واقف يشوف منصور .. ويبي يرجع للبيت ــ وهو يعرج طبعاً ــ عثر وطاح على وجهه وحاول يقعد على حيله .. وحط يده على جبهته ولاها صابه دم .. قام وتمسك على الجدار الين دخل البيت وراح للمطبخ يبي ياخذ لزقه .. وشاف هديل قاعده على الكرسي حاطه يدها على خدها ... يوم شافت اخوها بهالحاله جت عنده .. وكان واقف وماسك الجدار ..

هديل وهي تمسكه: وشفيك سلمان ؟؟!! وشفيها جبهتك ؟؟!

سلمان :....................

وراحت هديل وجابت له كرسي ... وخلته يقعد عليه .. ويريح ..ووقفت جنبه تحط له لزقه . ويوم قعد وارجهن .. قال .

سلمان : الله يعافيتس ..

هديل : وشلون طحتا ؟!!؟

سلمان : هديـــل . وش قلتي لابوي .؟؟!

هديل وبعد نفس عميق : قلت له اني موافقه على .. على حمد !

سلمان بصوت عااالي : ليـــــــــــــش !؟؟

هديل استغربت من ردت فعل سلمان ... وشلون ليش وهو اللي كان يقول لي وافقي ترا كلامي مايسوى انتس ترفضيه.. وشلوون يعني .. حمد طلع مثل ماتوقعت .. معقوله ... يااربيه ... وتغيرت ملامح وجهها .. وخنقتها العبرة ...

سلمان : ليش ماصبرتي شوي .. مطلعه ابوي من المجلس تقولين كذا .. طيب ماشاورتينا ولا شئ ... وينه ابوي الحين ...

هديل بصوت مخنوق : ماادري عنه ..

سلمان : قولي له يصبر شوي لا يستعجل ..

هديل قامت ورقت فووق .. مرت عند غرفه فهد وحنان .. سمعت صوتهم مرتفع ... حطت اذنها عند الباب (من اللقافه ) وسمعت ::::

فهد : الحين انتي وش تبين

حنان : يعني ماتدري وش ابي ..

فهد : طيب هم مادروا عنتس وشلون تبينهم ينشدونتس ؟؟!

حنان : ولو ... كل هالايام وانا ألمح .. محد يفهم يعني

فهد : تدرين لاهين في خطبة هديل

حنان : لاوالله .. هذي موب اول مرة تعرس بنت عندهم ,, بس اول مرة تحمل مرت ولدهم ..

هديل ماشالتها ارضها من الفرح ,, واخيرا تحمل حنان بعد هالمدة كلها .. واخيرا فهد بيصير عنده عيال .. يااااللـــــــه ,,

وراحت لغرفة امها تبشرها .. ودخلت شافت ابوها يكلم ...

ابو فهد : ايه وين ابوك ؟؟! ............ خلاص اجل اذا جاء قل ابو فهد زهم عليك ........... مع السلامة ...

ابو فهد يلتفت على ام فهد : مالقيت ابو حمد علشان اعلمه ـــ تقاطعه هديل ــ

هديل وهي مستانسة : يبه يعني انت ماكلمت ابو حمد ..

ابو فهد : لا والله

هديل : الحمد لله .. لاني بصراحه احس اني تسرعت ..

ام فهد : هااوو ؟؟

هديل : ايه يمه . حتى ماخذت رايتس ..

ابو فهد : طيب يعني مااقوله شئ

هديل وبدون تفكير : قل له اني مخطوبة ....

ابو فهد : اتسذب يعني ؟!

هديل : ممــ مادري !! ((كانت تقصد منصور ))

ام فهد : انتي استخيري وتوكلي على الله .. وبيكتب لتس اللي فيه الخير قولي .. آمين ..

ابو فهد : طيب وان زهم الرجال وش اقوله ؟؟!!

ام فهد : قل له وشلونك وش اخبارك ..

هديل : المهم يمه ماعلينا ... عندي لتس خبر بمليوون ريااااال ..

ام فهد : وشووو وش مليونه ؟؟!!

هديل : ههههههههههه .. يعني خبر زين مرررة واذا قلت لتس هالبشارة كم تعطيني ؟؟!

ام فهد : اها بس وشو .. روعتيني ..

هديل: يمه حنااان حــامــــــل ...

ام فهد : ماشااااء اللله .. الله يبشرتس بالخير (وتدمع عيونها) وينها فيه الحين ...؟؟؟

ابو فهد : مااشاء الله تبارك الله ..الله عوض صبرهم خير ..الحمدلله

ويروحون يباركون لحنان وهي متفااجئه وش دراهم بس قالت يالله المهم انهم عرفوا ...

وكانت ام فهد تلمم في حنان وتدعي لها ان الله يرزقها الذرية الصالحة واللي جت بعد سبع سنين .. وابو فهد مبتسم والدنيا ميب شايلته من الفرحه ,,, قالت هديل ...

هديل : يالله اجل عن اذنكم بروح ازهم على حصة اقوولها هالخبر الزين ..

وتروح تزهم على جوال حصة ولا ترد عليه .. وتزهم على البيت محد رد عليه ... وفي الاخير رد اسامه ..

هديل : هلا اسامه .. وين ماما ؟؟

اسامه : اماما .. ــ وياخذ عبد الله السماعه ـــ

عبد الله : الو نعم ..

هديل : لو .. ســمـ ــحت ووين حصة ؟؟

عبد الله: حصة في المستشفى ..

هديل :نـــــعم ؟؟؟ وش فيهاااااا؟؟!

عبد اللله : من امس في الباطنية واليوم مدري عنها .. روحوا شوفوا بنتكم وش بلاها ..

هديل سكرت السماعه وهي مقهورة من اسلوب عبد الله النجس اللي ماعلمهم عن اخيتهم .. وقعدت تصيح على حصة اللي ماتدري وشفيها بالمستشفى ...وقالت لامها وراحوا لها في موعد الزيارة مع فهد ..

في قسم الباطنيه ـ في مستشفى الملك خالد ـ بالمجمعة ..

حصة وكانت ملامحها متغيرة من الجروح اللي في وجهها .. وكانت تعباانه ولاتقوى ترفع راسها ...

هديل : سلامات حصة وشفيتس ؟؟!!

حصة وهي بين دموعها : ووينكم ؟؟ توكم تجوني . وانا من امس فيذا ولحد درا ولاش ,, وجوالي في البيت .. جاء وجدعني في هذا حسبي الله عليه عقب ما طقني طق ... ــ وتقعد تصيح وتشهق ــ

ام فهد : ياحياتي يابنيتي ...ــ وتلمها ــ

وتلتفت هديل وتمسح دمووعها ...

فهد وهو معصب : يحسب ان بنات الناس لعبه ؟؟!! مايدري ان وراتس رجال .. هين .. والله ماترجعين له وراسي يشم الهوا .. وابوي لازم يدري

حصة : كفو والله ياخيي .. بس لايدري ابووي تكفى ..

فهد : الا لازم يدري

حصة : وين عيلاني .. رح خذهم يافهد الله يعافيك .. خلوهم عندكم

فهد : انشااء الله ..

وراح فهد لبيت حصة واخذ اسامه ويزيد ... ووكان عبدالله موب في البيت ...

في السيارة ..

فهد : انتم من زمان فيذا لحالكم .؟؟

يزيد : ايه قعدنا نشوف التلفزيون .وين امي ؟؟ عندكم صح ؟؟

فهد : ايه

يزيد : ليش تروح وانحن لا ؟ انا احب اخووالي .

فهد : ايه هي مصخنه تبي تطيب بكره انشااء الله ..

=========

وبعد اسبوعين من هالاحداااث ,,,حـــصـــة طلعت من المستشفى وقعدت هي وعيالها عند اهلها وعبد الله يهددها باالطلاق اذا مارجعت .. وفهد يقولها ماعليتس منه انا بكلمه انشاء الله بعدين .

=======

في يوم من الاياام في بيت ابو فهد ..

كانت حصة شايله الطوفريه فيها القهوه تبي توديها للمجلس لان جاي عمها وعيلانه .. وشافتها حنان ..

حنان : هااو .. حصيصه جيبي الطوفرية .. توّتس طالعه من المستشفى وتشيلينها ارتاحي بس ... هاتيها

حصة : لا والله انتي لاتشيلين شئ ,, ابداا ماعلينا صحة ولدنا .. ههههههههههه

يجيهم فهد .. ويقول وهو يضحك : وين القهوه قاعدين تضحكون وانحن هلتسين من العطش هههههههههههههه

حنان : اهااا وشفيك متانس ...

فهد : اسكتوا .. عمي جاي يخطب هديل لمنصور ولده ..

حنان وحصة : ياحليلهم ..

فهدوهو ياخذ القهوة : ايه بس لحد يدري تونا هههههههه

حنان : الله يوفقهم ..

وقعدت حنان وحصة يسولفن عن هديل ومنصور وانهم لايقين على بعض وانهم من يوم كانوا بزران كلن يقول .. هديل لمنصور ومنصور لهديل ..

وتدخل عليهم هديل ويسكتون وقعدوا يوزعون ابتسامات

هديل فوق راسها علامة استفهام : وشفيكم ؟؟ ليه سكتوا ؟

حنان وحصة (يشوفون بعض ويتبسمون)

هديل : خيــــــــــر انشاء الله؟؟!!

حصة : ههههه مافينا شئ

هديل: تضحكين وولدتس حايسن حجرتي ؟؟

حصة : هااو !! عسى ماطقيتيه !!

هديل : روحي شوفيه فووق

وتقوووم حصة .. اما حنان تناظر في هديل ووتبتسم .وهديل مستغربه من تصرفاتهم ..

بهاللحظة يدخل فهد ويقول ..

فهد : وين امي ؟

هديل : في المطبخ ..ـــ وتدخل ام فهد ــ

ام فهد : نعم .

فهد : اسمعوا (ويلتفت على هديل ) عمي جاي يخطب ولده لهديل !!

هديل ابتسمت لا شعورياً ..

ام فهد : ماشاااء الله تبارك الرحمن ..

ــــ وتروح هديل ترقى فوووق ــــ

فهد : هدييييييل .. تعالي ...ــ ويلتفت على امه ــ وين راحت له ؟؟

ام فهد وهي مبتسمه : بصرها .. المهم ابوك وش قال لهم

فهد : لا ابشرتس يقول "اشاورها واشاور امها"

ام فهد : اييه .. طيب طيب ابروح عند هديل

فهد : ما عطيتونا الشاهي

ام فهد : قل لحناان شفها قاعدتن فيذا

فهد : لا عاد حنان ما نبيها تشتغل ههههههههههه

ام فهد : ايه رح بس !

وفي غرفة هديل ...

تحس هديل ان حياتها تصلحت كل شئ فيها صار حلو وجميل .. تفكر بمستقبلها مع منصور .. تتخيل عندها بيت وعيال .. تتذكر كلمة منصور (ابي هديل) وتبتسم .. حست ان كابوس حمد وزواجه راااح وانتهت منه ..

في هالجو هذا تسمع فجاة جوالها يرن .. قامت من سريرها تركض عند الجوال اللي كان يشحن في الطاوله .. وشافت اللي زاهم .

-------------------

قليبي

يتصل بك ..

-----------------

استغربت هديل من اتصالها .. وردت وهي ترتجف ..

هديل : الووو

منى : الو السلام عليكم

هديل : وعليكم السلام

منى : كيف الحال ؟؟

هديل : طيبين وشلونتس انتي ؟

منى : بخير ...... وش صار مع خالي حمد ؟

هديل وهي عاقده حواجبها : وش فيه ؟

منى : مافيه شئ .. بس اقول وافقتي على خالي ولا لاء ههههههه

هديل : ..................

منى : وشفيتس ساكته ؟؟ الووو

هديل : ..................

منى : الوووووو ..

وتسكر منى السماعه .. وتروح هديل لسريرها مره ثانية وتقعد عليه وتفكر .. تفكر بطريقه تخلصها من كلام منى مع انها اعز صديقه عندها . وتدخل امها .. وتشوف هديل بحاله الاكتئاب اللي هي فيه وخافت انها ترد منصور ... وما حبت تكلمها بالموضوع الا الين تهدى .. ويوم بغت تطلع نادتها هديل ..

هديل : يمه لحظة !!

ام فهد وهي تلتفت : نعم

هديل وهي تقوم من السرير وتروح لم امها : يمه .. وراتس طلعتي .؟

ام فهد : وراتس ضايقن صديرتس ؟

هديل : مافيني شئ .. ادخلي بس انتي ..

ام فهد : طيب ــ وتسكر الباب ــ

وتقعد ام فهد مع بنتها هديل في حديث مغلق .. تتكلم عن الزواج وانه مسؤوليه وانها كبرت ووو ... الين تاكدت بان هديل موافقه وطلعت من الغرفة وهي مستانسه وهديل بعد مستانسه .. ولكنها تذكرت منى .. ورجعت لهواجيسها ..

كان فهد يكلم عبد الله .. ويحاول يقنعه انه يراضي حصة .. وتعود المياة لمجاريها .. لكن عبد الله كان رافض انه يراضيها يبغاها مثل ما طلعت من البيت ترجع له .. واذا مارجعت يطلقها في الوقت المناسب .. وناسي انه كان غلطان يوم يطقها .. .. المهم يسكر فهد السماعه وهو يفكر في حل انه يسعد اخته لانه هو اللي اقنعها تجي للبيت معهم .....

بعد ثلاث ايام ..

في مجلس الرجاجيل ..

كان فهد وسلمان .. وابو عبد الرحمن وعبد الرحمن ومنصور .. جالسين و يتكلمون .. الا منصور . كان على اعصابه .. يحتري عمه .

ويدخل ابو فهد .. ويقووول

ابو فهد وهو مبتسم : السلام عليكم .. متى تبون الملتسه ؟؟

منصور واقف وهو طاااااير من الفرحه : بكرة . ـــ يقاطعه ابو عبد الرحمن ـــ

ابو عبد الرحمن : ماشاء الله مبرووك ياوليدي مبرووك مبرووك ياابو فهد ..

ابو فهد : الله يبارك فيك . اقعد ياوليدي يامنصور

الكل : مبروووكين الف مبرووك .. منك المال ومنها العيال ... ماشاء الله ...

منصور وهو يقعد والابتساامه شاقه وجهه : الله يبارك فيكم ..

وبعد اسبووع

وفي يوم الملكة ...

كان الكل مستاانس .. وخصوصاً منصووور كان بيطير من الفرح ,, لان اللي تمناه صار .. وهديل بعد كانت في اتم سعادتها .. راح الهم اللي كانت شايلته .. واتصلت عليها صديقتها منى وباركتلها بعد ما عرفت ان الزواج قسمه ونصيب.. وتزوجت منصور اللي كان يحبها بس محد يدري اما الحين خلاص صارت زوجته على سنه الله ورسوله . ولله الحمد .. وام فهد هذا اليوم كان بالنسبه لها كانه عيد لانها تطمنت على بنتها .. وجو اخوال منصور ومعهم اخته ووزوجة اخوه .. وقعدوا في شقتهم اللي في المجمعة .. وتولموا للملكه اليوم ..

والساعه 3:45 العصر (يعني اربع الا ربع )

ركبت حصة مع فهد بسيارته علشان يشوفون البوفيه ويختارون الاطباق للملكة .. واما هديل كانت في غرفتها وعندها الكوافيره ، وام فهد ترقى وتنزل وابو فهد وسلمان والكل شااايش .. اما خالات منصور واخته ومرت اخوه يتزينون في شقتهم ..

وفي سيارة فهد راجعين للبيت ...

فهد : اها كلشن زين ؟؟؟

حصة : ايه انشاء الله

فهد : ترا امي موصيتني هي وهديل من امس

حصة : ايه ..... ايه الله يوفقهم

فهد : امين .

ويرن جوال حصة .. تشوف ولاها حناان .. وترد ..

حصة : الوو

حنان : عندتس فهد ؟؟

حصة : ايه عندي

حنان : اجل قولي له تكفين لاينسى الكرز .. (( كانت حنان بتسوي حلى فيه كرز وموصيه فهد يجيب لها ،، وتبي تذكره علشان ماينسى )) ازهم عليه مايرد

حصة : طيب مع السلامة

حنان : مع السلامة

وتصك السماعه ..

حصة : حنان تقول جب الكرز

فهد : اييييه صح ناسيه

حصة : وين جوالك ؟؟

فهد : معي

حصة : حنان تقول انها تزهم ولا انتب ترد

فهد : هاه !!! ــــ ويقعد يدور الجوال في مخباته ومايلقاه ويلتفت للمرتبه الثانية يبي يشوف هو فيه ولا لا ))

وفجأة .....

وبعد نص ساعه ..

كل شئ مولم كل شئ جاهز ,, بــــــــس فهد وحصة الى الان ماا جو .. يزهمون على جواويلهم محد يرد .. وفجاة يلقون جوال فهد قفل وجوال حصة محد يرد عليه .. وقعدوا خايفين عليهم .. وش صار لهم ؟؟

يرن التلفون .. تروح حنان ترد ..

حنان : الووو .. فهد ..

منصور : لو سمحتي وين عمي ابو فهد ؟؟ موجود ؟؟

حنان : لحظة ..

وتروح حنان تشوف ابو فهد وتلقاه طالع .. ترجع ترد

حناان : لا مو موجود

منصور : اوكي ..مع السلامه

حنان : لحظة .. ماتدري وين فهد فيه ؟

منصور : ليش وينهو

حنان : ماادري

منصور : ازهموا عليه طيب

حنان : طيب خلاص ..

وتسكر السماعه .. ماتبغى تكدر على هالولد المسكين فرحته في يومه .. وتبغى تشووف وين فهد ؟؟

ويرن التلفون مرة ثانية .. وترد حنان

حنان : الوووو

.....: الووو .. السلام عليكم

حنان : وعليكم السلام .. من معي ؟؟

...... : انا جاركم ابو خالد .. توني جاي من المستشفى شفت حادث .. هقوتي انه فهد ومعه حرمه ... انتم ماتدرون عنه وينهو فيه ؟؟

حنان صكت السماعه ودموعها على خدودها اربع اربع.. وراحت تركض عند ام فهد وهديل وقالت لهم عن الخبر المؤسف اللي توقيته مب مناسب مع هالفرحه هذي ..

ويجي ابو فهد و سلمان .. ويدرون عن الخبر ويقعد ابو فهد يمسح دميعاته ويروح هو وولده سلمان مع الجار للمستشفى يشوفون وشي السالفه ...

في المستشفى .. في السيب .. كان ابو فهد وولده سلمان يسألون عن فهد وحصة .. ويزهم منصور على سلمان يبي يشوف وش فيه فهد لانه حاس ان فيه شئ من بعد كلام حنان ..

منصور : الو السلام عليكم ..

سلمان : وعليكم السلام هلا

منصور : اقول سلمان انت في البيت الحين ؟

سلمان : لا والله طالعين

منصور : طالعين .. طيب علم عمي اني زهمت على سليمان المليفي .. والحين يبي يجي .. متى بتجون انتم ؟؟

سلمان : عقب شووي ..

منصور : طيب نحتريكم مع السلامة ..

سلمان : مع السلامه ..

ويجي ابو فهد ..

ابو فهد : من اللي زاهم ؟؟

سلمان : منصور يبه

ابو فهد : وش يبي

سلمان : يقول ان المملتس (المملك) يبي يجي الحين

ابو فهد : وراك ما قلت له ان فهد وحصة مصاخين ولا انحب جايين ؟؟

سلمان : مايكون الا الخير يبه وش فيك

ابو فهد : انشااء الله ياوليدي

خلال ربع ساعه ,, ينزل منصور من السيارة .. وهو لابس ثوب وغترة وبشت .. وريحته تهول .. وعليه كنادر ملمعات (سود) .. ومستانس ويتضاحك ... ويشوفون باب بيت ابو فهد مطرف ويدخل ومعه ابوه .. ويقعدون في المجلس ...

في مكان ثاني ...

ابو فهد : هاه وشفيهم ؟؟

سلمان : دكتور .. وش اخبار فهد وحصة ؟؟ الله يخليك

الدكتور : انتو اهله ؟؟

سلمان : ايه

الدكتور : انتو لسا قايين ؟؟

سلمان : اقول وش اخبار فهد وحصة ؟؟

الدكتور : والله .. حصة فاقده للوعي حاليا وانشاء الله تكون احسن بس فيها رضوض وكسور .. واما بالنسبه لفهد فـ... البقيه في حياتكم

سلمان: وشوو

ابو فهد : ....... لاحوول ولا قوووه وشذاالحتسي ..

ويقعد سلمان على الكرسي ويبكي بصوت مسموع .. ويجي ابوه ويلمه ويحاول يهدي من صياحه مع انه كان يصيح اكثر منه ...

فهد الغالي اللي كان بمثابة الاب لهم يجيبهم ويوديهم و يرووحبهم .. ويحبهم ويحبونه .. في لمح البصر يروووح عنهم يرووح ويترك امه وابوه واخوه واخته وزوجته واهله كلهم ... راااح وترك الدنيا ومافيها .... رااااح واللي كان منتظر اول ولد له .

في هذي اللحظات .. يرن جوال سلمان .. شاف اللي زاهم ..

--------------------------

هد??

يتصل بك ..

--------------------------

ويرد ...

سلمان : الو

هديل : هاه سلمان وينكم فيه وش اخبار حصة وفهد

سلمان : حصة تبي ترقد وفهد .... (( ويرجع يصيح ))

هديل وهي مستغربه : وشفيه فهد يا سلمان ؟؟؟؟

سلمان : ....................

هديل : سلمان !!! فهد وينه ؟

سلمان : في الجنه انشاء الله.

هديل : ...............

سكرت السماعه .. قعدت تفكر خمس دقاييق ... وفجأة انفجرت من الصياح ... وسال المكيااج والكحل على وجهها ...

تدخل حنان مع ام فهد يشوفون هديل بهالحاله ,,, والكوافيرة واقفه وخايفه ,, قربوا عندها ..

ام فهد : وشفيتس يا هديل ؟؟ اذكري الله !!

هديل وهي تشهق : اللــ ــه ير ر يــر حممــااااه .. (وترجع تصيح)

ام فهد وهي على اعصابها : وشو

حنان : هديل تكلمي زين تكفين

هديل : ماااات يمه فهد مااااااات ..

وقعدت حنان على كرسي قريب ولمت راسها .. وصارت عيونها تدمع من دون ماتدري ... وام فهد عيونها غورقت بس مسكت هديل وقعدت تهديها .. لان ام فهد كانت انسانه قويه في مثل هالمواقف .. صحيح صاحت بس ماجزعت على انه ولدها الكبير .. اما حنان راحت لغرفتها طيرااان وقفلت على روحها الباب ....

كل هالاحداث صارت في ساعتين ... وزهم ابو فهد وقال للملك مايجي اليوم .. واجلوا الملكة بعدين ... وتحول بيتهم اللي كانت الافرااح بتملاه الى بيت تجي الناس تعزي فيه ...وانتهى هذا اليوم باحداث ماكان احد متوقعها !!

انتهت ايام العزاء .. وحنان قررت ترجع لاهلها بس بعد الحداد ... وصاروا كل يوم يروحون لحصة في المستشفى .. وهي ماتدري عنهم لانها في غيبوبه ...

انتهى الجزء .... واسفه على التأخير .

تــــحــــــيـــــــتي .... لكم

Saudi_Arabia.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك
01mm.gif

هالبنت يبي لها جائزة تقدريرية على هالقصة الرائعة

Ta_clap.gif

خن نصفق لها هالحين واذا خلصت نشوف النهاية لا تصير زي الافلام الهندية smile.gif

تسلمين والله ... وهذي بداية موهبة حافظي عليها وطوريها

صراحة ما بعد قريت الجزء الخامس بس اذا خلصن ابطبعهن كلهن
واروح للمطرحة وانبطح واجلس أفلفلها مرتن وحدة smile.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

:basmala

راعية جبل عسرة,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,حرام عليك يهون عليك تموتينى الرجل وتيتمينا الوالد او البنت الي مبعد جاء لدنيا وترملينى الحرمة وتخربينى عريس هديل aaah.gif

تعرفي الي يعيش مع القصة يتألم من احداثها ((((اتمنى ان النهاية ما تكون حزينة يموت الابووالام والعائلة تشرد))))))))))))))))))))))))))))لالالالالالالالالا

مرة ثانية اقوال تفوقتي في نقل المشاعر والاحسياس وملامسة واقع من الحياة الي احيانا يكون مر .

أتواقع انك بهذا الجزء حتصيحي (تبكي )بعض الناس وبالذات اخوات (اتواقع انك صحتي وانت تكتبي هالجزء) ((((((((بس انحن الرجل قلوبنا حجر نقول """""""""عادي"" glare.gif

عموما اتمنى ان يكون الجزء السادس خلال الايام القادمة ولك تحياتي

shokran.gif

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

&& الجزء السادس #والاخير#&&

بعد اسبوعين ...

العصر

في المستشفى ..

عند حصة كانت الغرفة فيها ابو فهد وام فهد وهديل وسلمان ... يتكلمون ويدعون لها بانها تتشافى ويدعون لفهد ان الله يرحمه .. وشافت ام فهد الساعة وقالت :"يالله نبي نرجع للبيت البزران لحالهم".. ويقومون يلبسون عبيهم .. ويوم بغو يطلعون .. فتحت حصة عيونها .. بعد هالمدة هذي كلها .. وشافت اهلها وهم طالعين .. بتناديهم ولا قدرت .. وطلعوا ومادروا عنها ..

حصة كانت تشوف الباب .. اللي طلعوا منه .. تمنت لو انهم قعدوا خمس دقايق زياده .. علشان يشوفونها وتشوفهم وتكلمهم .. وفجأة .. تشوف احد يدخل في غرفتها .. ويقرب منها .. وهي تحاول تعرف من هو ؟؟ لكنها عرفته .. عبد الله رجلها .. ..

(( عبدالله من يوم ماحط حصة في المستشفى يوم يطقها هاك الحين .. وهم ماشافوه .. يعني قبل ملكة هديل وقبل حمل حنان ))

وفي بيت ابو فهد ...

كان البيت ما فيه الا حنان ويزيد واسامة ... اما الباقين عند حصة بالمستشفى ..

كان يزيد واسامه قاعدين في الصالة يلعبون.. وحنان قاعدة في غرفتها اللي من مات فهد وهي ماتطلع منها الا شوي .. وبعد نص ساعه يدخل ابو فهد وام فهد وهديل .. اماسلمان فرجع للمستشفى لانهم نسو الشاهي فيذاك .. وجا يزيد يركض لم جدته ..

يزيد : امي شيخه .. متى بتجي امي من المستشفى ؟؟

ام فهد : اذا طابت ..

يزيد : متى بتطيب ؟؟

ام فهد : بعدين

يزيد : طيب متى ؟؟؟

ام فهد : .................

هديل : يزيد تعال اوريك وش شريت من البقالة ..

يزيد : وشوو ؟

هديل : تعال معي فوق .

..

في المستشفى

عبد الله قاعد في كرسي جنب سرير حصة .. ويهوجس .. وحصة كانت صاكة عيونها .. ماتبغى تشوفه .. .. لكنها كانت تسمعه وهو يقومها .. بس ماكانت ترد عليه ..

وبعد عشر دقايق .. دخل سلمان .. ويشوف عبد الله .. ويستغرب من وجوده !!! .. حس عبد الله في احد داخل وقام شاف سلمان وسلم عليه ..

عبد الله : هلاااا .والله. بسلمان وشلونك ؟؟ وش اخبارك ..؟؟

سلمان وهو مستغرب : الحمد لله !!

عبد الله : اجبر الله عزانا وعزاكم في فهد !!

في هاللحظة !! حصة انغرف قلبها .! ماتدري السالفة صدق ولا كذب ..!! معقولة !! فهد مات ؟؟ ولا لا ؟؟ !!

ولكنها تاكدت يوم سمعت اخوها يقول ..

سلمان : الله يجزاك خير

وتدمع عين حصة .. وقعدت تصيح بينها وبين روحها .. وشاف سلمان وعبد الله دموع حصة ... عبد الله استغرب . وسلمان فرح ,,

سلمان وهو ماسك يدها : حصة .. حصة

حصة : ........... .

سلمان : ..حصة ! قومي حصة تكفين ..

حصة فتحت عيونها وشافت سلمان .. ويوم شاافها قايمه ... زعق من الفرحه ..

سلمان وهو فرحان بصوت عاااالي : حححصصاااااااااااااااااااااه ..

وعبد الله واقف وساكت .. وتدخل عليهم السستر وتقول ...

الممرضة : كلس (خلص) وقت زيارة .. رووه (روح)

وسلمان يلتفت عليها : شوفي سستر اختي قامت .. روحي نادي الدكتور ...

الممرضة : كلس زيارة ..

ويقوم سلمان وهو متشقق من الفرح .. وعبد الله يمشي وراه ... وهم طالعين ..

عبد الله : اقول سلمان .. وشفيها حصة ؟؟

سلمان شافه بنظره استحقار : يهمك يعني ؟؟

عبد الله : اكيد يهمني !! مهيب حرمتي هي ؟؟

سلمان شافه من فوق لتحت وراح وتركه ... وعبد الله انقهر من حركات سلمان ... وقال في نفسه ... " هذا جزاي الحين بغير من تعاملي معهم .. وهم ما يقدروني ولا شئ "... ورجع للمستشفى وطلع حصة على كفالته.. عناد لاهلها بس الدكتور ما رضى يقول توها صاحيه من الغيبوبه ما يصير نطلعها لكن عبد الله اذا حط في باله شي لازم يسويه ... المهم .. وشالوها لسيارته .. ويوم وصل لبيته دخلت حصة للبيت وكانت تعبانه مررره وراحت لغرفتها وانسدحت وراحت في نومه حاول عبد الله يقومها وهي كانت ساكته و تحاول ماترد عليها وهي مغطيه وجهها ودموعها كانت في داخلها تتحسر على شباب اخوها اللي راح ..

في حرمة ... في بيت ابو فهد ... توه يجي سلمان من المستشفى ..

سلمان: السلام عليكم ..

هديل وام فهد : وعليكم السلام ..

ام فهد : وينك توك تجي ؟؟

سلمان : وش ابشركم به ..!! حصة قامت !!.

هديل : والله ؟؟ متى ؟

سلمان : يوم جيت عندها ..

ام فهد : وش قالت لك ؟

سلمان : ماقالت شئ .. بس .. دمعت عيونها .. وفتحتها .

هديل : ليش وش فيها ؟؟

سلمان : يوم ان عبد الله قال عظم الله اجركم ...

هديل وام فهد : عبد الله ؟؟!!!!؟؟

ويقعد سلمان يقول لامه وهديل اللي صار ..

راحت هديل تكلم المستشفى ... ويوم سألت عن غرفة حصة ,, قالوا المريض طلع... واستغربت هديل وشلون طلعت ؟؟ ومع من ؟؟ ومتى ..؟؟ وليش ؟؟ .... وصكت السماعة .. وعلمت سلمان ...

سلمان : وشووو؟؟ من يقوله ؟

هديل : توني زاهمتن على المستشفى ويقولونه !

سلمان : طيب بروح اشوف ...

ام فهد : وين تتروح له .. اصبر ... اذا ابي اروح معك ..

سلمان : لا يمه انا ابي اروح اتفاهم معهم ..

ويروح سلمان وهو خايف من اللي يصير .. يخاف ان عبد الله ورا الموضوع لانه نطل عليه كلام ..وهديل زهمت مرة ثانية على المستشفى تتأكد .. ،، وبعد كذا راحت ام فهد تبشر ابو فهد بالخبر ..

في المجمعة ... في بيت حصة وعبدالله ...

يدخل عبد الله في الغرفة .. ويشوف حصة نايمه .. ويجي عندها .. ويقول..

عبدالله : حصة .. قومي .. يكفي نوم ..

حصة : ..........

عبد الله وهو يقعد : حصة . ردي علي تكفين ..

حصة : ..........

عبد الله بصوت حزين: حصة دريتي اني مفصول من العمل ؟؟ حصة .. ردي علي تكفين .. حصة تدرين اني رحت عند ابوي اشكي له .. وابيه يوقف معي .. بس ماعطاني وجه .. وتركني ... رحت لاخواني يدورون لي واسطة ارجع بها للشغل .. وقالوا لي انهم مهوب فاضين لي .. كل واحد منهم لاهي بشغله وحرمته وعياله .. وانا .. مالي احد بهالدنيا .. محد ينصحني او يوجهني .. محد يحبني او يحب يقعد معي .. حتى انتي ياحصة رحتي وخليتيني .. رحتي لاهلتس .. ولعد جيتي .. صرت لحالي محد اسولف معه ولاش .. حتى ربعي تركوني لاني ..... لاني موقف في الشرطة ثلاث ايام ولااحد زارني او سأل عني او كفلني ... ازهم على جوالتس محد رد علي .. زهمت على اهلتس أسال .. رد يزيد وقال انتس في المستشفى ... صرت لحالي ألوبد في البيت لا مرة ولا عيال .. ولا ربع ولا اهل .. ولا وظيفة .. ... صدقيني يا حصة .. انا من دونتس مالي قيمة .. يوم خليتتس وخليت البيت .. ضعت .. حصة .. انا الحين اعتذر منتس .. تسامحيني ؟؟؟!

وحصة كانت تسمع كلامه وتنجرح من داخلها .. رحمته .. لكن جتها عزت نفس .. وتذكرت كل شيء سواه فيها .. تذكرت هواشه اللي من تصبح الين تمسي .. تذكرت طقه لها .. وتذكرت يوم يرميها في المستشفى ويخليها ... تذكرت يوم يهددها بالطلاق .. بس قلبها الطيب يقول لها .. انه جاي يعتذر ويمكن انه راجع نفسه ..وفعلا بيتغير .. وان المسامح كريم ... وكذا دام الصراع داخل حصة بين قلبها وعقلها ..!

وعلى حالها .. قام عبد الله وطلع من الغرفة .. وراح للصالة .. يفكر بكلامه اللي قاله .. هل هو ذل نفسه لها وهي ماتستاهل ؟؟ هل هو غلط يوم قالها عن كل شيء في حياته ؟؟ هل هذي اول خطوة علشان ينجح في حياته ؟؟ هل هي كانت تسمعه اصلا ؟؟؟

وفي حرمه ... رجع سلمان .. بعد ماعرف ان عبد الله رجّع حصة معه .. جاء للبيت والشر طالع من عيونه ..دخل في المقلط عند هديل وامها وابوها بعد ما قوموه !

سلمان وبصوت عالي : رجل بنتكم مطلّع حصة على مسؤوليته من المستشفى .. وهي بين الحياة والموت .. تتموت الحين وهو مادرى عنها ...

ابو فهد : لا حووووول .... يالله ياولدي خن نروح لبيتها نشوف لها صرفه !!.

هديل وهي خانقتها العبرة : ياربيه ذا الرجال وين طلع منه ؟؟

ام فهد : يابن الحلال خلها باتسر .. موب في ذا الليول وكل الناس يبي يقولون وش فيهم وش فيهم ..!!

ابو فهد : لو قعدنا الين باتسر .. ماتت البنت .. يالله يا سلمان ! هديل جيبي شماغي .!!

ويروح ابو فهد مع سلمان ... لبيت حصة وعبدالله ..

في المجمعة .. تحديداً في بيت حصة ..

كانت حصة قاعدة على حيلها .. تبي تروح تتكلم مع عبد الله لانها رحمته ونست كل اللي فات .. ولكنها ما تقوى .. توها طالعه من المستشفى وتعبانه جسديا .. وخبر وفاة فهد تعبها نفسيا .. حاولت تقوم ..حاولت وحاولت ماقدرت .. الين طاحت من السرير ..... واغمي عليها !!!

وعبد الله تدور به هواجيسه ... وقطعها صوت جرس الباب يرررررن ... وقام يفتحه ... وشاف سلمان وابوه .. جايين ..

عبدالله : هلا والله .. حياكم الله ..

سلمان : الله لا يحييـكــ ..ـــ يقاطعه ابو فهد ـــ

ابو فهد : الله يسلمك .. حصة فيذا ؟؟

عبد الله وهو مبتسم : ايه .. جايين تزورونها ؟؟؟

سلمان : ليش تطلعها من المستشفى ؟؟؟

ابو فهد : وشفيك ياسلمان .؟ اركد .. ايه ننزورها .. ــــ وانقهر سلمان من ابوه ويدخل في البيت ويروح لغرفة حصة ــــ

ودخل في غرفتها ولقاها طايحه على الارض ... ويروح يركض عندها ... ويناظرها ,, ثمين رجع للصالة وشاف ابوه وعبدالله واقفين ..

سلمان وهو يشوف عبد الله : وش فيها حصة ؟؟ وش مسوي بها ؟؟؟

عبد الله وهو مستغرب : مافيها شيء ..

سلمان : تعال شفها يبه ..

ويمسك يد ابو فهد ودخله في الغرفة ولحقهم عبد الله .. وشافوا حصة طايحه ... وقال سلمان لابوه ..

سلمان : شفتا يبه بنتك ؟؟

ابو فهد : ............( طايره بوهته )

عبد الله يروح عند حصة ويقولها بصوت منخفض : حصة من اللي مطيحتس ؟؟ وش فيتس ؟؟ قومي حصة ...

ويجي سلمان ويدف عبد الله ... ويقول : اقول ابعد عنها بس تسوي نفسك ماتدري .. ابعد خن نوديها للمستشفى ...

ابو فهد وهو منقهر من تصرفات سلمان : سلماااااااان !! خل الرجال مع حرمته ... اطلع يالله نبي نروح للبيت ..!!

ويطلع سلمان مع ابوه ... وعبد الله رجع لحصة وحطها على السرير ...

ومن بكرة ... الضحى الساعة 10

في حرمه .. حنان .. وكانت نازله تحتري اخوها يجيها ويسلم عليها.. وتجي عندها هديل وتقعد .. وتقعد تسولف معها شوي .. ويرن التلفون .. وتروح هديل ترد ..

هديل : الوووو

ابو عبد الرحمن (العم) : السلام عليكم .. هلا والله ومرحبا ببنيت اخوي ... وشلون اخيي ؟؟

هديل : طيب

ابو عبد الرحمن : وش لونكم ؟؟ طيبين كلكم ؟؟

هديل :الحمدلله بخير .. انتم وشلونكم ؟

ابو عبد الرحمن : انحن طيبين يالله لك الحمد...الا وش اخبار حصة ؟؟

هديل : انشاء الله .. احسن انشاء الله ..

ابو عبد الرحمن : ان شاء الله .. ابوتس قريب ؟؟

هديل : لا والله .. هقوتي انه طالع ...

ابو عبد الرحمن : اجل اذا جاء خليه يزهم علي ...

هديل : ابشر ..

ابو عبد الرحمن : فمان الله..

هديل : مع السلامة ..

وتصك السماعة

في المجمعة ... كان عبد الله نايم .. ويوم انه قام مالقى حصة !! وتروع قال وين راحت له ذي ؟؟ ويقوم ويدورها .. ويلقاها في الصاله قاعده معها التلفون وتمسح دموعها .. ويتسانس .. ويفرح انها طابت .. ويروح عندها ..

عبدالله : اوووه ماشاء الله .. حمد لله على السلامة .. متى قمتي ؟؟

حصة : الله يسلمك ..

عبد الله : وش تزينين ؟؟

حصة : ابزهم على اهلي بشوف وشلونهم وش اخبار عيلاني.

عبد الله : اروح اجيب يزيد واسامه ؟؟

حصة التفتت عليه وابتسمت : ايه .. الله يعافيك ..

ويروح عبد الله يغير ثيابه ويطلع من البيت يجيبهم .. وتتزهم على اهلها تتطمن عليهم و علشان يولمون اغراضها واغراض عيلانها .. قعدت تصيح من الفرح .. فرحانه لان ربي عوض صبرها .. هالسنين هذي كلها .. وصار عبد الله مثل اي ابو يهتم بعياله .. ويبغى يلم الشمل ,,,

وتزهم ....

حصة : الووو هديل

هديل : حصة !!!!... الحمد لله على السلامه ــ وتصيح ــ

حصة : هلا خيتي وش لونكم وش اخباركم ؟..

هديل : الحمد لله بقول لسلمان يجيبتس من هالنذل عبيد وتجين عندنا ...

حصة : لا

هديل : ؟؟؟؟؟ ليييش ؟؟؟؟

حصة : عبد الله تغير صدقيني وصار انسان متفهم .

هديل : وانتي صدقتيه ؟

حصة : ايه وهالمره باين انه صادق في كلامه وانا متاكدة .

هديل : اييييه نشوف ... المهم بتجيننا اليوم او اقول احنا بنجي انا وامي وننظف البيت اكيد مغبر .

حصه : بس يزيد واسامه ابوهم الحين بيجيبهم .

هديل : سبحان مغير الاحوال طيب بولم العيال واحنا بنجيتس العصر .

الساعة 4:30 في بيت ابو فهد جاء اخو حنان بعد ما طلعوا سلمان وامه واخته وراحوا لحصة .

صالح ( اخو حنان ) : هلا وغلا وشلونتس يا حنان امي واخواتي يسلمون عليتس .

حنان : الله يسلمهم .. ادخل تقهو .

صالح : وين اهل البيت تسن مافيه احد .

حنان : اييييه هم كل يوم طالعين وتاركيني هنا ولا يهتمون فيني اصلا كانوا منول يحبوني علشان اخوهم .. وتدمع عينها .. الله يرحمه هو اللي كان يدافع عني ... اهئ اهئ

صالح : افااا محد يقدر يتجرا يسويلتس شئ وانا موجود بس انتي اولدي بالسلامه وشرط اوديتس لشقراء ولا عاد اجيبتس لبيت الهم والغم

وفي المجمعه .. في بيت حصة . وبعد ما احتظنت امها واختها و صاحت على ذكريات اخوها سألت هديل ...

حصة : هديل ابي اقولتس شئ ....... انتي تملكتي على منصور او ...

ام فهد : لا والله .. بس ان انشاء الله لما تطلع حنونه من الحكم بنسوي ملتسه وعرس في نفس الوقت ونعوض ايام الحزن .

حصه : ايييه .. حنان يابعد عميري والله ،، ما بعد عزيتها .

وبعد عدة شهور .. تحسنت حالت حنان .. لان نفسيتها كانت تعبانه اول ما توفى زوجها فهد وبعد هي كانت في اول الحمل يعني كانت مررره حساسه ... واما حصة فكانت في سعادة مع عبد الله وتغير جذريا بعد ما لقى له سلمان له وظيفه .. ( لان سلمان طيب ونسى بسرعه اللي سواه عبد الله لاخته ، لان عبد الله صار رجال و نفذ كلمته بانه وعدهم انه يعيش حصة في احسن عيشه )..... اما منصور حالته مضحكة لانه يحتري حنان تولد علشان يتملك على بنت عمه ....

الساعة 5 عصرا .

حنان : خاله .. ابي اروح الحين للمستشفى عندي موعد ودي تقولين لسلمان الله ياعفيتس .

ام فهد : ابششششري يا بنيتي ما طلبتي شئ انا بروح معتس

ام فهد حاسه ان ولادة حنان قربت علشان كذا نوت تروح معاه..... وبعد ما راحت معها طلبت من سلمان يخليهم في المستشفى ويرجع ...

وفي بيت ابو فهد كانت هديل مع ابوها تسولف .. وترن جرس الباب حصة وعيالها جايين يزورون .. المهم دخلوا البزران وراحوا يلمون جدهم.. و حصه دخلت وسلمت ..

حصة : الا وين امي ؟؟

ويدخل سلمان : امي عند حنان ......عندها موعد فراحت امي معها .

وبعد ثلاث ساعات ......

زهمت الام من الكبينه اللي عند المستشفى وبشرتهم ان حناان ..... ولـــــدت .. وجابت بنت ....!!!!!!!

وبعد ما طلعت من المستشفى راحت لشقراء وسمت بنتها شيخة على ام فهد الخاله اللي ما تنتعوض ...

وبعد اسبوع راحت حصة وام فهد وهديل مع سلمان لشقراء ... يبي يقهوون حناان "ام شيخة" ..

في شقراء .....

حصة وهي معها "اليتيمة" شيخة : ماشاء الله تبارك الرحمن .. تصدقين ياحنان تشبه للمرحوم .. فهد .. الله يغفر له ويرحمه ...

ويقعدون يمسحون دميعاتهم .. يوم تذكروا فهد .. وانه ما حظر شوفت ضناه .. اللي تمناه من سبع سنين .... المهم وجابوا القهوة والشاهي .. وقعدوا يسولفون ..:

حنان : اقول هديل ... متى ملكتتس .؟؟

هديل : ......... ـــ منزله راسها ومستحيه وتبسم ـــ

ام فهد برد سريع : انشاء الله اذا طلعتي من النفاس .. بنسوي لها عرس ماصار .. وانتي ياحنان اول الحاضرين ..

حنان : يا حبي لتس يا خاله ...

المراد .. تزوج منصور بهديل .. في عرس ما فيه احلى منه في قاعة "نوارة" ..بالرياض والكل كان مستانس بالعرس .. وفرحانين .... وسكنت هديل في الرياض مع زوجها منصور .. ...

((( وعاشوا في سبات ونبات ... ورزقوا من البنين والبنات ... حتى جاءهم هادم اللذات ... ومفرق الجماعات ...

وحملت وكملت في اصيبع الصغير دملت ...))) << خاتمه

تـــــــــــــحــــــــــيتـــــي ......

راعية جبل عسرة .. Saudi_Arabia.gif ..

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

basmala.gif

راعية جبل عسرة

كتبتى فابدعتى ,,,,,,,,,,قصة اروع من الرائعة واسلواب سهل وجذاب (تجعلنى الشخص يستمتع بقراءة القصة)بارك الله فيك

ولي طلب ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,و

انك ما توقفي ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,ويالله قصة ثانية ((((((((((((((((((((بس خذي وقتك اذا تحتاجين وقت

مرة ثانية ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,رائعة

جهد تشكرينى عليه الى الامام يا كاتبةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةةة منتدى حرمة بدون منازع

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

بصراحه مبدعه Ta_clap.gif

ولو ان عندي شركة انتاج كاان اخذته وقلبت هذا سيناريو لعيونتس blush.gif

مشاءالله تبارك الله عيني عليتس بارده يازينتس ويازين كتاباتس ياراعية جبل عسره blush.gif

الا وانتي الصادقه راعية قلم وابداع سيناريو مشاءالله عليك وعلى مخيلتك الجمليه

نسج القصه جميل وممتاز ومتميز بل لامستي الواقع والمجتمع بكل كلمه ياراعية انتي مبدعه goldshine.gif

مشاءالله تبارك الله على هذه القصه الجميله والتي تتنوع مواقفها ... بين عدة شخصيات GlolololooooooooooooooSH.gif

انتــــي يــــاراعـــــــــــــــــــــيــــــــــة فــــــــــــي قمــــــــــــــة ابـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــداع 11_1_120.gif

نطمر سطر ههههههه khaleejee.gif

--------------------------------------------------

سلمتي وسلمت أناملك على هذه القصه الجميله والاكثر من رائعه blush.gif

بل فعلاَ تميزتي في اتقان الشخصيات 11_1_120.gif

وفوق ذالك قد قرأة القصه وسافر خيالي في اعماق شخصياتها a13.gif

ونطمح للمزيد لاتحرمينا من هالقصص الزينه blush.gif

كل شي جايز يمكن بكره تنافسين عمالقة كُتاب الروايات ph34r.gif

والى الامام ياراعية ===> wub.gif

لك مني كل التحايا والاحترام والتقدير على هذه الموهبه wink.gif

مستر عبودي

117.gif

تم تعديل بواسطه عبودي

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

[align=center]

الـــســــــلام عـــلـــيـــكم

من جد ... من جد .... من اروع ما مر على بوابة الساخر ..... Ta_clap.gif

قصة جلست لها شهرين نتابع مسلسلها ((( حشا صارت مكسيكيه ))) blink.gif

بس يعطيك العافيه و ننتظر المسلسل التاريخي باللهجه الحرماويه 01mm.gif

و أسمحيلنا الان ننزلها كود يجينا غيرها

009.gif[/align]

شارك هذه المشاركه


رابط المشاركه
شارك

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

زوار
اضف رد علي هذا الموضوع....

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

جاري التحميل